حمســـــــــــــــــــــــــاوي

فلسطين الحبيبة نصرك قريب ومؤزر باذن الكريم
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بيان حركة (حماس) انتصارات المقاومة تتوالي وأسر الجنود الصهاينة خيار استراتيجي لتحرير أسرانا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبوجهادالقسامي
مشرف قســم
مشرف قســم
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 387
العمر : 32
المزاج : 0
ا المهنة :
  :
.. :
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: بيان حركة (حماس) انتصارات المقاومة تتوالي وأسر الجنود الصهاينة خيار استراتيجي لتحرير أسرانا   الأربعاء يوليو 16, 2008 3:27 pm

وَيَوْمَئِذٍ يفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ * بِنصْرِ اللَّهِ ينصُرُ مَن يشاءُ وَهُوَ الْعزِيزُ الرَّحِيمُ}
انتصارات المقاومة تتوالي وأسر الجنود الصهاينة خيار استراتيجي لتحرير أسرانا

شعبنا الفلسطيني المرابط.. أمتنا العربية والإسلامية..
ها هي بشرى انتصار المقاومة تتوج من جديد في صفقة تبادل مشرفة فرضتها المقاومة الإسلامية في لبنان على الاحتلال الصهيوني الذي أعلن مراراً بأن نتائج صفقة تبادل الأسرى مع حزب الله ستكون مخزية ومذلة لدولة (إسرائيل). هذا الكيان المسخ الذي بدأ عرشه يترنح أمام فعل ضربات المقاومة في فلسطين ولبنان والتي أسقطت المعادلة التي طالما تبجحت بها حكومات الاحتلال الصهيوني المتتالية برفضها إطلاق سراح من أسمتهم بالأسرى الملطخة أياديهم بالدماء وذوي الأحكام العالية من سجونها.
شعبنا الفلسطيني الصابر.. أمتنا العربية والإسلامية..
اليوم يحتفل أبناء لبنان الشقيق ومقاومته الإسلامية وإلى جانبه أبناء شعبنا الفلسطيني والشعوب العربية بتحرير أسراهم من اللبنانيين والفلسطينيين والعرب الأبطال في يومٍ أغر على جبين الأمة العربية والإسلامية ومقاومتها الباسلة، ونحن على موعدٍ قريب مع انتصار آخر وعرسٍ جديد للمقاومة الفلسطينية لإنجاز صفقة تبادل مشرفة وفق شروطها التي وضعتها لإطلاق سراح أسرانا وأسيراتنا البواسل من سجون الاحتلال النازية في صفقة التبادل المتوقعة.
إن الانتصار الجديد للمقاومة يثبت بالدليل القاطع أن المقاومة هي الخيار الإستراتيجي لاستعادة الحقوق السليبة، ويبرهن زيف الإدعاءات المراهنة على فشلها في تحقيق الانتصارات على العدو الصهيوني، إلى جانب التناقضات في المواقف التي يقع فيها بعض المنهزمين ممن أشهروا أسلحتهم وسلطوا ألسنتهم الحداد في وجه المقاومة والمقاومين على مدار السنوات الماضية لتشويه صورتها ووصفها بالعبثية والطعن في منهجيتها وأهدافها التي من أجلها انطلقت في وجه العدو الصهيوني وحاولوا مراراً إحباط الشعب الفلسطيني وأسرانا البواسل وأهاليهم من جدوى أسر الجنود الصهاينة والتفاوض عليهم مقابل عمليات تبادل تعطي الحرية لأبناء المقاومة الفلسطينية واللبنانية والعربية من سجون الاحتلال، في وقت فشلت فيه كافة مشاريع التفاوض والذلة والمهانة في استعادة أدنى الحقوق لأصحابها أو تحرير مواطن أسير من قبضة الاحتلال.
إننا في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" وفي يوم الانتصار الجديد للمقاومة الإسلامية في لبنان نؤكد على ما يلي:
أولاً: نهنئ الأسرى اللبنانيين والفلسطينيين الأبطال المفرج عنهم وأهاليهم وذويهم من سجون الاحتلال الصهيوني وعلى رأسهم عميد الأسرى اللبنانيين المحرر سمير القنطار، الذي ضرب أروع أمثلة الصمود والتحدي لسطوة السجان على مدار ثلاثين عاماً من الأسر.
ثانياً: نهنئ المقاومة الإسلامية في لبنان وقيادة حزب الله على إنجازهم صفقة التبادل المعقدة مع الكيان الصهيوني المسخ، ورضوخه لشروطهم وتحقيق إنجاز المقاومة الذي طالما سعى إليه حزب الله مقابل تسليم جثماني الجنديين الأسيرين، واستجابتهم لدعوات أهالي الأسرى الفلسطينيين بدمج أبناءهم الأسرى ضمن صفقة التبادل المشرفة، مما يدلل على أن المقاومة الإسلامية في لبنان والمقاومة الفلسطينية في فلسطين في خندق واحد لمقاومة الاحتلال الصهيوني.
ثالثاً: نبرق للشعب اللبناني أسمي معاني العز والانتصار لدعمه المتواصل للمقاومة الإسلامية في لبنان وصموده في وجه الحرب المفتوحة التي شنها الاحتلال الصهيوني المهزوم على لبنان إبان وقوع جندييه أسيرين في قبضة المقاومة الإسلامية.
رابعاً: نجدد تأكيدنا على خيار المقاومة كخيار استراتيجي لاستعادة حقوقنا السليبة وإحقاق ثوابتنا الفلسطينية وتحرير أسرانا، فاستمرار وجود أبناءنا أسرى داخل السجون الصهيونية يفتح المجال أمام فصائل المقاومة لمعالجة ملف الأسرى بكافة الوسائل المتاحة فخيارات المقاومة كثيرة وعلى رأسها أسر الجنود الصهاينة لمبادلتهم بأبنائنا الأسرى في سجون القهر والإذلال الصهيونية.
خامساً: نؤكد على أن حكومة الاحتلال الصهيوني هي من تتحمل مسئولية تعطيل صفقة التبادل على الجندي الأسير شاليط، وندعو مصر الشقيقة للضغط على العدو الصهيوني حتى يتوقف عن سياسة المراوغة وإضاعة الوقت في محاولة منه للضغط على فصائل المقاومة لتغير شروطها التي وضعتها لأجل عملية التبادل، وندعو حكومة الاحتلال للاستجابة لنداءات العقل والمنطق من مجتمعها الصهيوني والقبول بإنجاز صفقة تبادل الأسرى وفق شروط المقاومة بعيدا عن لغة القوة والعربدة والاستكبار.
سادساً: نوجه التحية لأسرانا البواسل في سجون الاحتلال وندعوهم لمزيد من الصبر والصمود فالنصر قادم والحرية لن تطول وسيرضخ العدو للمقاومة في نهاية المطاف وإنما المسالة هي مسألة وقت بإذن الله تعالى.
والله أكبر ولله الحمد
وإنه لجهاد نصرٌ أو استشهاد
والحرية لأسرانا البواسل
حركة المقاومة الإسلامية "حماس" ـ فلسطين
‏الأربعاء‏، 13‏ رجب‏، 1429هـ
الموافق ‏16‏.07‏.2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زائر
زائر
avatar


مُساهمةموضوع: رد: بيان حركة (حماس) انتصارات المقاومة تتوالي وأسر الجنود الصهاينة خيار استراتيجي لتحرير أسرانا   الأربعاء يوليو 16, 2008 7:53 pm

ولسا ياما حيشوفوا

النصر النا عاجلا ام آجلا

والله أكبر ولله الحمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بيان حركة (حماس) انتصارات المقاومة تتوالي وأسر الجنود الصهاينة خيار استراتيجي لتحرير أسرانا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حمســـــــــــــــــــــــــاوي :: القســــم السياسي :: الأخبار العاجلة-
انتقل الى: